الثلاثاء، 6 أغسطس، 2013

دعوة للخروج في ذكرى انقلاب ‫#‏السادس_من_أغسطس


كان صباح  السادس من أغطس من عام 2008 مفصليا في تاريخ موريتانيا،  فقد استيقظت فيه  على خبر إصدار الرئيس الموريتاني سيدي ولد الشيخ عبد الله  لمرسوم يقضي بإقالة الجنرالين محمد ولد عبد العزيز ومحمد ولد الغزاوني  الأول من قيادة أركانه الخاصة، ومن قيادة الحرس الرئاسي والثاني من قيادة أركان الجيش الوطني.
كان الخبر بالنسبة مقدمة للإطاحة بالرئيس المنتخب سيدي فكنت متأكد أن العسكر لن يسمحوا له بممارسة صلاحياته، وهو ما تم فبعد ساعة من سماعي الخبر تحول الرئيس سيدي إلى مختطف على يد الجنرال عزيز، وأعلن الأخير عن انقضاضه على الحكم.
 جعلني قرار العسكر الاستيلاء على الحكم أشعر بالحنق والغضب من وأد ديمقراطيتنا الوليدة آنذاك  ،رغم أنني كنت من معارضي سيدي ، وأرى أنه فاسد وغير صالح لحكم موريتانيا ، وأنه بدأ ينتهج نهج احتكار الدولة  واختزالها في دائرة المقربين منه ، لكنه يظل مدنيا وصل إلى الحكم بانتخابات نزيهة والصراع مع يجب أن يكون دستوريا ولا مكان للعسكر فيه خاصة أن الشعب  لم يخرج  للمطالبة بسقوطه.
قصة الانقلاب على سيدي أكدت لي أن عصابة العسكر لن تسمح بأن تقوم للديمقراطية في موريتانيا قائمة ، واليوم وبعد سنوات خمس على انقلاب السادس من أغسطس البغيض مازلنا نعيش في قصة سخيفة من تحكم العسكر في مفاصل الدولة وتعطيل لكل بذور التقدم ،وبمناسبة هذه الذكرى قررت مع مجموعة من النشطاء الموريتانيين الخروج في مسيرة تنطلق عند تمام الساعة  23 مساء اليوم من دار الشباب القديمة وتنتهي عند مبنى الإذاعة الرسمية التي طالما كانت منبرا لبيانات العسكر الأولى وبوقا لكل ترهاتهم وسخافاتهم وأفعالهم المشينة النتنة ، وذلك من أجل أن نذكر بعنجهية الجنرال الذي يحكمنا واحتقاره للدستور وكل مؤسسات الدولة ، وستكون فرصة لنا لنعلن رفضنا لأي انتخابات  تحت إشراف العسكر وجنرالهم الانقلابي ، وأننا لن نكون مساحيق تجميل لحكمهم الشاحب والبغيض فوطننا يحتاج لحراك من أجل تمدين الدولة يقضى على الحكم العسكري وليس لمسكنات ومسرحيات هزلية تهدف إلى تخدير الشعب وتغييبه عن واقع بلده  ،أتمنى أن لا أفتقد أي من مناهضي الحكم العسكري في موريتانيا  فتمدين الدولة يتستحق العناء .
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
مناسبة المسيرة على فيسبوك 
بيان المسيرة  :
مسيرة تنطلق من أمام دار الشباب القديمة متجهة إلى مقر الاذاعةفي الذكرى الخامسة للإنقلاب العسكري الذي أطاح بالرئيس المدني سيدي ولد الشيخ عبد الله على يد ضباط في الجيش بعد اعفائهم من العمل ينظم مجموعة من الشباب مسيرة باتجاه الإذاعة الموريتانية منطلقة من من أمام دار الشباب القديمة، حضوركم تعبير عن رفضكم للأنظمة العسكرية التي تحكم بالفساد والزبونية والتمييز العنصري والذي أوصل موريتانيا لهذه الدرجة من اليأس والفقر والمشاكل الاجتماعية والاثنية بين العناصر"كل بلاء حل بهذه البلاد كان مصدره حكم أو تحكم العسكر"
ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 

A l’occasion du cinquième anniversaire du coup d’état qui a renversé le président civil Sidi ould Cheikh Abdellahi par des putschistes, nous organisons une marche qui débutera de la maison des jeunes vers le siège de la radio Mauritanie.Rejoignez nous afin de remettre en cause la corruption du régime militaire et de protester contre le favoritisme et la discrimination raciale, qui ont apportés à la Mauritanie la pauvreté et les divisions ethniques.Toute épidémie arrivait a ce pays est causée par, soit la gouvernance soit par le contrôle des militaires.

هناك تعليقان (2):

  1. موقع جديد ينتظر رأيكم ودعمكم http://yemeneng1.blogspot.com/

    ردحذف