الثلاثاء، 10 مايو، 2011

بيان من اساتذة موريتانيا


بيـــــــان:                                                                                                                        ردا على إمعان الحكومة في تجاهلها لمطالب الأساتذة المشروعة واستهتار وزارة الدولة للتهذيب بالمصالح التربوية للوطن نفذ الأساتذة وبنجاح يتجاوز 83% الإضراب الذي أعلنت عنه النقابة الوطنية للتعليم الثانوي  SNESوتبنته نقابتنا النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي SIPES

وبهذه المناسبة نهنئ كافة الأساتذة على النجاح المتميز وعلى الصمود أمام الترغيب والترهيب والحملات المغرضة وعدم الالتفات  إلى أعذار المتخاذلين .
ونرفع إلى علمهم أننا  قدمنا وبالتشاور المسبق مع النقابة الوطنية للتعليم الثانوي إشعارا بإضراب إلى وزارة الوظيفة العمومية وعصرنة الإدارة بتاريخ  17/04/2011 يتضمن أيام 22-23-24 /05/2011  وذلك ما لم تستجب الحكومة لمطالبنا المتمثلة في العريضة  التالية:
1. وفاء السلطات بتعهداتها والتي من أبرزها :
- المصادقة والتطبيق لنظام أسلاك التعليم الثانوي؛
- ترسيم معايير الترقية والتحويل؛
- علاوة التجهيز المتعهد بها من قبل رئيس الدولة منذ الفترة الانتقالية.
- علاوة الازدواجية المتعهد بها من قبل رئيس الدولة منذ الفترة الانتقالية.
- علاوة تعدد الاختصاصات المتعهد بها من قبل رئيس الدولة منذ الفترة الانتقالية.
- صرف علاوة الطباشير بمبلغ 20000 أوقية ابتداء من يناير 2010.
- توزيع القطع الأرضية على الأساتذة كما وعد رئيس الجمهورية في لقائه بالمكتب التنفيذي للنقابة.
2- رفع الأجور بشكل معتبر؛
3. زيادة العلاوة التحفيزية ؛
4. زيادة علاوة البعد زيادة معتبرة وتعميمها لصالح كل المدرسين العاملين خارج مدينة نواكشوط
5. رفع علاوة النقل
6. توسيع وتحسين نطاق الضمان الصحي.
المكتب التنفيذي

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق