الجمعة، 2 مارس، 2012

نشطاء موريتانيون ينطلقون في "حج للتغيير"طوله 470كلم

في يوم 13 – 02 - 2012 أعلنت مجموعة من نشطاء مدينة نواذيبو عن نيتهم تنظيم مسيرة راجلة  تنطلق من مدينة نواذيبو باتجاه العاصمة نواكشوط التي  تبعد اكثر من 470 كليو متر ’وذالك عبر بيان أرسلوه للصحافة الموريتانية  وتم نشره بكثافة  ,وفي بيانهم رقم واحد شرحوا وذكروا مطالبهم واسباب مسيرتهم  وهذه ابرز مطالبهم حسب البيان:.
1-    ضمان الحد الأدنى لحرية التعبير السلمي للناشطين بالمدينة.
2-    فتح حوار مباشر و جاد مع السلطات العليا للبلد لوضع حد نهائي لمعاناة مواطني أحياء الترحيل( الجديدة و أحزمة البؤس) بحيث يضمن تسوية موضوعية للسكن و التموين تليق بالمدينة كعاصمة اقتصادية و قطب للتنمية.
3-    نطالب بتسهيل دمج المهنيين الشباب في القطاعات ذات الصلة، انطلاقا من التزايد الطردي للمواقع الشاغرة في الإدارات و المؤسسات الجهوية و المركزية العمومية منذ عدة سنين في مختلف هذه القطاعات مثل: قطاعات الصيد و المعادن و المتواجدة بالعشرات، و الناتجة عن تقاعد الموظفين و انتشار العقدويين و الطابور الثالث داخل هذه المؤسسات، رغم رفع السن القانونية اللازمة لولوج الوظيفة العمومية إلي 40 سنة و تواجد الطاقات الشبابية المؤهلة لذلك.
4-    نطالب بإعلان الحكومة عن زيادة معتبرة في الأجور في القطاعين العام والخاص لتخفيف وطأة الغلاء المعيشي للطبقة النشطة.
5-    تسليم إجازات القيادة و التحكم ( Brevet de commandement ) الخاصة بقيادة السفن البحرية مع موائمة شهادات البحرية التجارية و الصيد لمئات الشباب الحاصلين عليها.
6-    إنهاء مظاهر أكوام القمامة المشينة في الشوارع و الساحات و معالجة الجيوب المتبقية للأحياء العشوائية في بعض مناطق المدينة.
7-    منح قطع أرضية و قروض ميسرة لشباب الولاية العاطلين عن العمل من حملة الشهادات علي غرار التجربة الزراعية لتسهيل دمجهم في الحياة النشطة في القطاعات المستقطبة للاستثمار.
8-    نؤكد دعمنا  الكامل ولا مشروط لأصحاب المظالم  في وقفاتهم الاحتجاجية السلمية من أجل تلبية مطالبهم المشروعة.


مباني الاتحادية التي تقع  عند بوابة المدينة صوب القصر الرئاسي في العاصمة نواكشوط .


وارتدى النشطاء شعارات تميزهم وحملوا الأعلام.

وتضم هذه المسيرة الاحتجاجية العديد من الناشطين منضمنهم  مدنون ونقابيون وأساتذة ومفصولون وبعض أصحاب المظالم في المدينة ومن المتوقع أن يحطوا الرحال فى العاصمة فى منتصف مارس.

وحسب كلام احد النشطاء فإنهم يريدون أن يصلوا نواكشوط في العاشر من مارس الحالي
وكذالك 
وإن نجح هؤلا النشطاء في إكمال "حج التغيير" الذي ينوون  سيقطعون أكثر من 470كليوم متر  وهي المسافة بين" نواذيبو " العاصمة الاقتصادية لموريتانيا ونواكشوط

وفي سياق متصل لقيت خطوة نشطاء نواذيوا صدا كبيرا بين المدونين والنشطاء والمغردين الموريتانيين . 


صورة من وصول نشطاء قافلة الأمل إلى الكيل 70 من مدينة نواذيبو


صورة من صول نشطاء قافلة الأمل إلى قرية بولنوار الواقعة عند الكيل 90




وهذه صفحة نشطاء نواذيبو لنصرة المظالم 

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق